الخناق يضيق على النظام الإيراني.. ومظاهرات حاشدة في الجامعات تدعو لطرد الملالي

شهد كثير من الجامعات الإيرانية اليوم السبت مظاهرات ومسيرات طلابية واسعة للتنديد بالأوضاع السياسية والاقتصادية في البلاد، وطالب المتظاهرون الأمن الإيراني بالتوقف عن قمع الاحتجاجات التي تشهدها البلاد منذ أسبوعين، كما طالبوا بإطلاق سراح السجناء والمعتقلين.

وفي هذا السياق، انضم طلاب جامعة شيراز، جنوب غربي إيران، إلى إضراب الجامعات، ونظموا تجمعًا، اليوم السبت أول أكتوبر (تشرين الأول)، في حرم الجامعة وهتفوا في مسيرتهم الاحتجاجية: “أيها الطالب الغيور نريد دعمك”.

كما انضم طلاب الجامعة الحرة في “مشهد”، شمال شرقي إيران، إلى إضراب الجامعات وهتفوا أمام القوات الأمنية: “يا عديمي الشرف.. يا عديمي الشرف”، بعد أن حاولت إنهاء احتجاجاتهم.

وفي السياق نفسه، أظهرت مقاطع الفيديو المرسلة إلى “إيران إنترناشيونال” أن طلاب جامعة زنجان انضموا إلى الاحتجاجات التي عمت إيران اليوم السبت مرددين هتافات: “المرأة والحياة والحرية”.

وقبل ذلك بدأ طلاب كلية الطب في جامعة طهران الحرة احتجاجاتهم صباح اليوم السبت وأكدوا استمرار المظاهرات حتى تحقيق مطالبهم المشروعة.

وفي شأن متصل، ووفق مقاطع الفيديو الواردة من إيران، فقد شهدت أسواق سنندج وماريوان وبانه في محافظة كردستان الإيرانية، وأرومية، وبوكان، ونقده، وبيرانشهر وأشنويه في محافظة أذربيجان الغربية، إضرابات عامة للتنديد بالهجمات الصاروخية للنظام الإيراني على مواقع الأحزاب الكردية في إقليم كردستان العراق.

وفي هذا السياق أعلنت مجموعة من سائقي حافلات النقل العام والموظفين في شركة النقل بالعاصمة طهران في بيان لها عن انضمامها إلى الإضرابات العامة ردا على قمع السلطات الأمنية للمحتجين والمتظاهرين.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

ترجمة - Translate
Search this website