دبابات روسية تنتشر بضواحي دونيتسك بعد اعتراف بوتين باستقلالها

قالت وكالة رويترز للأنباء، إن دبابات روسية تنتشر بضواحي دونيتسك بعد اعتراف بوتين باستقلالها.

وذكرت رويترز، نقلا عن شهود عيان، أن طوابير من العربات العسكرية، تشمل دبابات، دخلت في الساعات الأولى من صباح الثلاثاء إلى ضواحي دونيتسك، عاصمة إحدى المنطقتين الانفصاليتين شرقي أوكرانيا.

ووجه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، القوات المسلحة في بلاده بضمان السلام في جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين، اللتين اعترفت موسكو باستقلالهما يوم الاثنين.

ويقضي المرسومان اللذان وقعهما بوتين للاعتراف بالجمهوريتين ونشرا مساء الاثنين في موقع المعلومات القانونية الحكومية، بـ”تنفيذ القوات المسلحة الروسية مهمات ضمان السلام” في أراضي كل من دونيتسك ولوغانسك استجابة لطلبات في هذا الشأن من قبل رئيسيهما، دينيس بوشيلين ودينيس باسيتشنيك، وبموجب اتفاقي الصداقة والتعاون والمساعدة المتبادلة المبرمين معهما.

كما وجه بوتين في المرسومين وزارة الخارجية الروسية بـ”إجراء محادثات” مع كل من سلطات دونيتسك ولوغانسك حول “إقامة علاقات دبلوماسية” مع الجمهوريتين و”تسجيل الاتفاقات التي سيتم التوصل إليها بهذا الشأن في وثائق مناسبة”.

ووقع الرئيس الروسي اليوم على مرسومين يقضيان باعتراف روسيا باستقلال جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين عن أوكرانيا على خلفية أزمة عسكرية سياسية مستمرة في منطقة دونباس منذ العام 2014.

وقال بوتين، في خطاب ألقاه بهذه المناسبة، إن “الوضع في دونباس بات يتسم بطابع حاد وخطير من جديد”، معتبرا أن شعب المنطقة يتعرض لـ”إبادة جماعية” من قبل “النظام القومي في كييف الذي استولى على السلطة جراء انقلاب 2014”.

ولقيت هذه الخطوة انتقادات واسعة من قبل الدول الغربية التي تعتبرها انتهاكا للقانون الدولي وسيادة أوكرانيا، قائلة إن روسيا تستعد “لغزو وشيك للأراضي الأوكرانية”.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

ترجمة - Translate
Search this website