مقتل خبير عسكري إيراني في اليمن كان مسؤولًا عن إعداد الخطط التكتيكية للحوثيين

أعلن المسؤولون في الحكومة اليمنية عن مقتل خبير عسكري إيراني كان مسؤولًا عن تدريب ميليشيات الحوثيين، جراء غارة جوية للتحالف العربي، بمحافظة مأرب، وسط البلاد.

وقال وزير الإعلام والثقافة اليمني، معمر الإرياني، إن الخبير العسكري الإيراني هو “حيدر سيرجان”، وأضاف أن الغارة أسفرت عن مقتله ومقتل 9 آخرين.

وأكد التقرير أن “سيرجان” كان يعمل في مجال التدريب والتأهيل، وإعداد الخطط التكتيكية القتالية للحوثيين، وتم إرساله إلى مأرب بدلًا من القائد العسكري في حزب الله مصطفى الغراوي، الذي قُتل بغارة جوية أواخر مايو (أيار) الماضي، في المحافظة ذاتها.

كما أضاف “الإرياني” أن حيدر سيرجان ‏يعمل في مجال التدريب والتأهيل، تخصص مشاة ومشاة جبلية. ولفت إلى أن “سيرجان” خبير في إعداد الخطط التكتيكية القتالية، وعمل خبيراً في جبهات الساحل الغربي حتى 5 يونيو (حزيران) 2021 الماضي، موضحاً أنه تم إرساله يوم 7 يونيو إلى جبهات مأرب للعمل بدلاً من العنصر القتيل في حزب الله اللبناني مصطفى الغراوي.

وأكد الوزير اليمني أن إيران لعبت دورًا ملحوظًا في انعدام الاستقرار في اليمن عبر إرسالها مئات الخبراء من الحرس الثوري، وقيادة العمليات العسكرية ميدانياً، وتهريب مختلف أنواع الأسلحة، منها الصواريخ الباليستية والطائرات المسيّرة.

وطالب “الإرياني” المجتمع الدولي ومجلس الأمن التابع للأمم المتحدة بإصدار مواقف حازمة إزاء التدخلات الإيرانية “السافرة” في الشأن اليمني، ودورها في تصعيد العمليات العسكرية وتقويض جهود التهدئة وإحلال السلام.

جدير بالذكر أن إيران كثفت من دعمها لميليشيا الحوثي خلال الأشهر الأخيرة. وقال مسؤول كبير في وزارة الدفاع الأميركية (البنتاغون)، في 10 أغسطس (آب) الحالي، إنه على الرغم من مشاركة طهران في محادثات منفصلة مع مسؤولين سعوديين وأميركيين لتخفيف التوترات في المنطقة، فإن إيران كثفت من إرسالها للأسلحة المتطورة إلى الحوثيين في اليمن.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

ترجمة - Translate
Search this website