نظام طهران يقر: الجفاف بالأحواز واقع لا يمكن إنكاره

في ظل الاحتجاجات المتواصلة لليوم الثامن على التوالي في إقليم الأحواز ذي الأغلبية العربية ضد نقص المياه وسقوط عدة قتلى، قال أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي شمخاني اليوم الخميس إنه لا بد من بذل جهود مضاعفة للتوصل الى قرارات استراتيجية بشأن خوزستان. وفق ما نقلت وسائل إعلام محلية.

ونقل موقع نور نيوز عن شمخاني قوله على حسابه في تويتر عقب لقائه الرئيس الإيراني المنتخب إبراهيم رئيسي عن مشكلة الجفاف في خوزستان “بالطبع معضلة الجفاف واقع لا يمكن إنكاره”.

مواجهات عنيفة
وتشهد منطقة جنوب غرب إيران احتجاجات على نقص المياه، وتخلل الاحتجاجات مصادمات أسفرت عن سقوط قتلى ومصابين.

كما ضيق النظام الإيراني على المحتجين بقطع الإنترنت، حيث قالت مجموعة الدفاع عن الوصول إلى الإنترنت “نتبلوكس دوت كوم”، إن جزءا من العطل يعود إلى “ضوابط معلومات الدولة أو إغلاق الإنترنت المستهدف”.

قطع الإنترنت
وحددت حالات الانقطاع بداية من 15 يوليو/تموز الجاري، والذي يصادف تاريخ بدء الاحتجاجات في خوزستان.

يشار إلى أن محافظة الأهواز تشهد منذ ليل الخميس الماضي احتجاجات على خلفية شح المياه.

وأظهرت مقاطع فيديو للاحتجاجات في مناطق عدة من الأهواز تعامل قوات الأمن بالشدة مع المحتجين.

منطقة غنية بالنفط
فيما تعتبر الأهواز المطلة على الخليج، واحدة من أبرز مناطق إنتاج النفط في إيران وإحدى أغنى المحافظات الـ31 في إيران، وهي من المناطق التي تقطنها أقلية كبيرة من العرب.

كما سبق لسكان المحافظة أن اشتكوا من تعرضهم للتهميش من قبل السلطات، وقد شهدت في 2019، احتجاجات مناهضة للحكومة طالت أيضاً مناطق أخرى من البلاد.

 

Leave a Reply

Your email address will not be published.

ترجمة - Translate
Search this website