4 قتلى باحتجاجات إيران.. والمتظاهرون يحرقون قاعدة للباسيج

كشفت منظمة حقوقية إيرانية، الأحد، عن مقتل متظاهر في مدينة “هفشجان” التابعة لمحافظة جهار محال وبختياري جنوب غرب إيران.

وبذلك يرتفع عدد القتلى من المحتجين في إيران إلى 4 أشخاص، منذ بدء الاحتجاجات، على خلفة تردي الأوضاع الاقتصادية.

وقالت منظمة “1500” التي تغطي الاحتجاجات في إيران، عبر حسابها على “تويتر”، إن “سعادت هادي بور، أحد المتظاهرين في مدينة هفشجان لقي مصرعه الليلة الماضية خلال احتجاجات شعبية شهدتها المدينة بسبب سوء الأوضاع المعيشية والاقتصادية”.

وفي سياق متصل، أظهرت مقاطع فيديو جرى تداولها عن قيام المحتجين في “هفجشان” بإحراق قاعدة تابعة لقوات الباسيج، المليشيات العسكرية التابعة للحرس الثوري.

كما تظهر المقاطع أن عناصر أمنية أطلقت النار بكثافة على المحتجين الذين اقتحموا القاعدة وأضرموا النار فيها، وسط ترديد هتافات ضد المرشد علي خامنئي والرئيس إبراهيم رئيسي على خلفية سوء الأوضاع الاقتصادية والمعيشية”.

فيما أفاد موقع “در تي في” المعارض، بإصابة العشرات من المحتجين في مدينة هفجشان بجروح خطيرة خلال اقتحام القاعدة التابعة للباسيج.

واستمرت الاحتجاجات في إيران للأسبوع الثاني على التوالي في عدد من المحافظات بسبب الأزمة الاقتصادية ومشاكل المعيشة.

وشهدت الليلة الماضية العاصمة طهران وكرج ومدن في خوزستان ولرستان وأصفهان ويزد وتبريز وغيرها احتجاجات شعبية مناهضة للنظام الإيراني وسط هتافات تمجد بنظام شاه إيران الراحل محمد رضا بهلوي.

Leave a Reply

Your email address will not be published.

ترجمة - Translate
Search this website