الإرياني: على لبنان أخذ موقف حاسم من تدخل حزب الله باليمن

بعد مقتل قيادي بحزب الله في محافظة مأرب، طالب وزير الإعلام اليمني، معمر الإرياني، اليوم الخميس لبنان باتخاذ “موقف حاسم” إزاء استمرار تدخل حزب الله في الشأن اليمني ودعمه للحوثيين.

وقال الإرياني في تغريدة على حسابه في تويتر “إن مقتل الخبير والقيادي في حزب الله أكرم السيد بقصف مدفعي للجيش اليمني في جبهة أم ريش بمأرب يشكل “ضربة موجعة لنظام طهران ومليشياته الطائفية ومؤشرا جديدا على قيادته للعمليات العسكرية بالمحافظة وما تمثله معركة مأرب من أهمية لمشروعه التوسعي في المنطقة”.

موقف حاسم

كما أضاف “نطالب الحكومة والشعب اللبناني باتخاذ موقف حاسم من استمرار تدخل ميليشيات حزب الله في الشأن اليمني، وتورطها في قصف المدن والقرى وقتل اليمنيين، وتوظيفها قدراتها لتقديم الدعم لميليشيا الحوثي… في الجوانب السياسية والإعلامية والمالية والعسكرية”.

وكانت مصادر العربية/الحدث أفادت في وقت سابق اليوم أن خبيرا عسكريا تابعا لحزب الله قتل أمس في جبهة أُم ريش، مع عدد من عناصر الميليشيات بقصف مدفعي للجيش اليمني خلال معارك عنيفة صدّ فيها الأخير مسنودا بطائرات تحالف دعم الشرعية، هجوما عنيفا للميليشيات في جبهة الجوبة، في محاولة لخرق دفاعات القوات الحكومية.

كما أشارت إلى أن الميليشيات دفعت خلال الأيام الثلاثة الماضية بتعزيزات كبيرة ومئات المقاتلين إلى جبهات جنوب مأرب بقيادة أبو علي الحاكم، المدرج ضمن قائمة العقوبات الأممية والأميركية ومدير دائرة الاستخبارات العسكرية في محاولة لتحقيق تقدم.

كذلك، أكدت مصادر في الجيش اليمني إفشال الهجوم وتكبيد الميليشيات خسائر بشرية كبيرة.

يذكر أنه منذ مطلع العام الجاري (فبراير 2021)، كثف الحوثيون استهداف مأرب الآهلة بالسكان والنازحين، مستخدمين الصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة، ما أدى إلى مقتل وإصابة المئات من المدنيين.

فيما عمد حزب الله إلى دعم تلك الميليشيات عبر إرسال مقاتلين في صفوفه لتدريب الحوثيين، بحسب ما أكد أكثر من مسؤول يمني.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *

ترجمة - Translate
Search this website